الأربعاء، 14 مايو، 2008

نزولاً على رغبة المحبين

السلام عليكم جميعاً
الف شكر على تعليقاتكم القيمة والجميله
بعد ما شفت رأيكم واللى اتفق الكل عليه اكيد حتكلم وحشخبط على الجانب السىء فى نفسى
وأول ما حتكلم حتكلم عن الأخلاق
الحمد لله على ما وهبنى من خلق حسن والحمد له على ما وهبنى من سوء الخلق
فكلنا يكمن بداخلنا الجميل والقبيح
أكثر الأشياء التى أكرهها فى نفسى من ناحية الخلق
كونى سلبى فى إبداء آراءى أحياناً وهذا الشىء يسبب لى الكثير من الآلم
لذا من الآن سأحاول أن امحى هذا الطبع واشخبط عليه شخبطة جامده
والحاجه التانيه اللى بيقول عليها كتير من الناس الغرور
رغم انى مش مغرور والله ولكن قد يكون خجل أحياناً أو عزلة فيفهم الأخرون ذلك على انه غرور
لكنى سأميحه واشخبط عليه
ثالثا تجتمع فى كثير من التناقضات فأحياناً جميل وأحياناً قبيح
أكون عالماً احياناً جاهلاً احيانا
قوى أحينا ضعيف احيانا
قاسى احيانا رحيم احيانا
مؤدب محترم أحيانا قليل آدب احيانا
متدين أحيانا بعيد عن التدين احيانا
أحترت فى نفسى وفى ترويضها
لذا سابدأ من الآن جلسات الترويض
رغم قسوتها بالنسبة لظروف شغلى وعدم قدرتى على الجلوس مع نفسى ولو للحظات
عارفين لما تكونوا تايهين فى بلد مش بلدكم
انا كدا دلوقتى حاسس بكده
تايه ضايع غريب شريد طريد
هل من مساعدة
هل من منقذ
الكل يحتاج لمنقذ ودليل
الكل يحتاج لراعى
الكل محتاج كل إحتياج
الكل يطلب والقليل يهب
انا لو اتكلمت من هنا لسنه تانيه جايه مش حعرف اعبر عما فى نفسى ولو بالجزء اليسير
جواى احاسيس ومشاعر وآلام عجزت اللغة عن إدراك معناها بالكلمات
لذا سأكتفى بالصمت والسكون فهو أبلغ ما يكون
وسألبس لباساً فوق جلدى لا يظهر ما تحته حتى لا أثير التساؤلات والحوارات
وسأسكن فى بيت من حديد صعب الدخول إليه والحروج منه
وسأكل كما يأكل الناس واشرب كما يشربون
امشى كمشيهم لكن بداخلى أمور لا تفقه ولا تعلم حتى أننى بنفسى ولنفسى لا اعرف عن نفسى
احترت فيها وأحتارت فى
احتار الصحب والمقربين منى فى نفسى كما أحترت
لكن رغم هذا فالكل يختار كما أخترت
مش عارف اتكلم تانى عن نفسى
وده يمكن الجانب الوحيد اللى معنديش ثقافه عنه ( نفسى )
شكرا ليكم لإقتطاعكم جزء قد يكون ثمين من وقتكم للرد والتعليق على رسالتى
وهذا يدل على صدق التوجه وإخلاص النية
واسأل الله لكم التوفيق والفوز والإنتصار على النفس
والثبات على ما تحبون والتقدم إلى ما تنشدون
أخيكم
الراعى اللى مش راعى

هناك 6 تعليقات:

osha يقول...

البلوج بتاعك رائع بجد مواضيعه كلها تقوي القلب وتخليك تراجع نفسك في حاجات كتير ممكن تكون بنعملها غلط.
وعلىى فكرة التصميم بتاع الويب بتاعك تحفة .... أنت بجد فنان

غير معرف يقول...

التجديد اكيد جميل جدا جدد في المدونه الروح وسعيده ان اقتنعت تشخبطت على الجزء الوحش فيك
لكن عاوزه اعرف ايه نوع المساعده اللى بتقول عليها وليه الكل محتاج مساعده والقليل يهب ؟؟؟وليه تحبس نفسك فى بيت حديد وتلبس لباس ميبينش الواقع بتاعك كدا هتفضل محبوس مع نفسك ومش هتفهمها زى ماانت مش فاهمها دلوقتى

One Mile يقول...

أنا شايفة إن حضرتك خلاص فاهم نفسك أساسا و مش محتاج تفهمها و الدليل إنك عرفت ايه الأشياء التي يجب ترويضها في شخصيتك....
نصيحة أخوية ابدأ في العمل لأن الذي يأخذ فترة راحة مع نفسه ليفهمها لا ينشغل إلا بها و كلما رأى في نفسه شئ سلبي يجلس يفكر يا ترى ليه كده؟ هو ايه سبب المشكلة؟ أنا ايه اللي وصلني للمرحلة دي؟و السؤال يجيب سؤال و اجابة السؤال تجيب حزن و لو شغل الإنسان بالحزن توقف عن الانجاز في حياته و يدخل في دوامة أكبر من السلبية و اللا انجاز.
تنمية الطيب يطرد بشكل أسرع السئ بداخلنا لأنه لن يكون له مكان و يا حبذا لو ساعدنا في طرده من أنفسنا.

zahraa يقول...

جميل جدًا أن يفهم الإنسان نفسه كما فهمتها ولكنه صعب جدًا عليه تحمل ذلك
نصيحة لا تتعمق فى فهمها اكثر من ذلك

Abo-Harees يقول...

السلام عليكم
شكرا يا زهرة اللغة العربية على تعليقك
وأحب أقول أن لابد لكل إنسان أن يفهم نفسه أو على الاقل محاولة فهمها لأن جهادها واجب وفرض ... فكيف نجاهد ما لا نعرفه .

queen of arabic language يقول...

يا أستاذ يا فيلسوف
اتفق معلك أن بداخل النفس البشرية يكمن الجميل والقبيح من الصفات , فقد يكون الإنسان
قويًا أحيانًا وضعيفًا أحيانًا , عالمًا أحيانًا وجاهلاً أحيانًا , رحيمًا أحيانًا وقاسيًا أحيانًا.
ولكنى اختلف معك فيما يتصل بالخلق , فكيف يكون الإنسان مؤدبًا أحيانًا بعيدًا عن الأدب أحيانًا , متدين محترم أحيانًا وبعيدًا عن التدين والاحترام أحيانًا ؟؟؟؟ !!!!!
فهذا تناقض غير مسموح لأن الخلق لا يتجزأ وانصحك بإعادة النظر فى هذا الأمر... والله أعلم
* جذب انتباهى أيضًا أنك تقول :
سآكل كما يأكل البشر , واشرب كما يشربون امشى كمشيهم
هل ذلك يعنى أنك مختلف عن البشر فى شىء ..؟؟؟؟؟!!!!!!!


Get Image Rollover Effects at crazyprofile.com